إعـــــــلان

تقليص

توقف العمل في المنتدى...

بسم الله الرحمن الرحيم
الاخوة الاخوات المنتظرون الكرام
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بعد سنين طويلة من الخدمة المهدوية من خلال منبر(منتدى مركز الدراسات التخصصية في الامام المهدي عليه السلام) ارتأت ادارة المنتدى ان توقف العمل به وتحوله الى قناة للأرشيف المهدوي ولا يسعها الا أن تتقدم بالشكر الجزيل والثناء الكبير الى جميع الاخوة والاخوات الذين بذلوا الوقت والفكر من أجل الارتقاء بهذا المنتدى.
كما نتقدم بالشكر الجزيل لخصوص الاخوة والاخوات المشرفين والمراقبين الذين سهروا واجهدوا انفسهم في سبيل صيانة المنتدى ومراقبة المقالات وغيرها.
فلهم منا خالص الشكر والامتنان ومن الله القبول والتوفيق
ادارة
منتدى مركز الدراسات التخصصية في الامام المهدي عليه السلام
شاهد أكثر
شاهد أقل

أنـــطاكيـــــــــــــة

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • أنـــطاكيـــــــــــــة

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلِ على محمد وآلِ محمد


    جغرافية عصر الظهور

    أنـــطاكيـــــــــــــة

    عبد الرسول زين الدين // صــــدى المــــدي

    مدينة تقع عند الطرف الجنوبي لسهل العمق، يحيدها شرقاً جبل حبيب النجار (سلبيوس) وهو جزء من الجبل الأقرع (كاسيوس)، كما يحدها غرباً نهر العاصي، وتبعد عن شاطيء المتوسط نحو 25كم.

    وتقع على مفتر ق الطرق بين الفرات والمتوسط، وبين آسيا الصغرى وفلسطين.

    وهي الآن ضمن إدارة الجمهورية التركية.

    لقد ورد ذكر انطاكية في روايات عصر الظهور المبارك، ومن هذه الروايات:

    - عن كعب، قال: (إنّما سمّي المهدي عليه السلام لانه يهدي إلى أمر خفي ويستخرج التوراة والإنجيل من ارض يقال لها إنطاكية).

    - عن أبي جعفر عليه السلام قال: (أول ما يبدأ القائم عليه السلام بأنطاكية فيستخرج منها التوراة من غار فيه عصى موسى وخاتم سليمان.

    - عن جابر أن أبا جعفر الباقر عليه السلام قال:

    (اذا قام قائم أهل البيت عليه السلام، قسم بالسوية وعدل في الرعية،فمن اطاعه فقد اطاع الله، ومن عصاه فقد عصى الله، وانما سمي المهدي لانه يهدي الى امر خفي، ويستخرج التوراة وسائر كتب الله عزوجل من غار بانطاكية).

    - وعن تميم الداري قال: قلت يارسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، مررت بمدينة صفتها كيت وكيت، قريبة من ساحل البحر، فقال النبي صلى الله عليه وآله وسلم:

    (تلك انطاكية، ما ان غاراً من غيرانها فيه رضاض من الواح موسى، وما من سحابة شرقية ولا غربية تمر بها، الا ألقت عليها من بركاتها، ولن تذهب الايام حتى يسكنها رجل من اهل بيتي، يملأها قسطاً وعدلاً، كما ملئت جوراً وظلماً).

    - وفي الخطبة التي خطبها امير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام بالبصرة والتي تعرف باللؤلؤية (وفي وصفه للسفياني) قال عليه السلام

    (... ويسير الى انطاكية ... ويأخذ الاشراف ويكبلهم بالحديد ...).



  • #2
    بسم الله الرحمن الرحيم



    اللهم صل على محمد و آل محمد الحجج الأطهار



    أحسنتم الطرح أختي الكريمة نقاء بارك الله فيك ووفقك لكل خير



    بقايا زمن

    تعليق


    • #3
      شكرا لكم على الموضوع المهم

      تعليق


      • #4



        تعليق

        يعمل...
        X