أسماء وألقاب الإمام المهدي

المقالات الساعة

القسم القسم: أسماء وألقاب الإمام المهدي تاريخ الإضافة تاريخ الإضافة: ٢٠١٤/٠٨/٢٤ المشاهدات المشاهدات: ٣٧٨٩ التعليقات التعليقات: ٠

عُدّ هناك من القابه عليه السلام، وقد روي في حديث المفضل الطويل وغيره عن الامام الصادق عليه السلام أنه هو الساعة في الآية الشريفة: (يسئلونك عن الساعة أيّان مُرساها... إلى آخره). (١)
وفي الآية المباركة الشريفة: (يسئلونك عن الساعة... الخ)(٢) وفي الآية الشريفة: (وعنده علم الساعة)(٣) وفي الآية الكريمة: (هل ينظرون الاّ الساعة)(٤) وفي الآية الشريفة: (وما يدريك لعل الساعة...)(٥) إلى قوله تعالى: (ألا إنّ الذين يمارون في الساعة لفي ضلال بعيد).(٦)
فانها جميعاً مؤولة بالمهدي عليه السلام.
قال المفضل: " قلت فما معنى يمارون؟
قال: يقولون متى ولد؟ ومَنْ رأى؟ وأين يكون؟ ومتى يظهر؟ وكلّ ذلك استعجالا لأمر الله، وشكاً في قضائه".(٧)
وان تشبيهه عليه السلام بالساعة من جهات كثيرة لا تخفى مثل ما امره، ومثل مجيئه والاثنان بغتة، والاشتراك في علامات كثيرة مثل الخسف والمسخ وظهور النار وغيرها، وتميز المؤمن عن الكافر بهما، وهلاك الجبارين، وعدم توقيت الله عزوجل مجيئهما عند الانبياء والملائكة، واخبار جميع الانبياء أممهم بمجيئهما.
وجاء في تفسير الآية الشريفة: (وذكرهم بايام الله)(٨) انها خطاب إلى موسى عليه السلام أن يذكر بني اسرائيل بايام الله، فان ايام الله تعالى ثلاثة ايام: يوم القائم عليه السلام، ويوم الرجعة، ويوم القيامة.(٩)
وذكر في بعض الأخبار بدل (يوم الرجعة) (يوم الموت).(١٠)
وروى المسعودي في (اثبات الوصية) أنه كان تحت المنبر في ذلك اليوم (الذي ذكرهم موسى عليه السلام لبني اسرائيل)(١١) ألف نبي مرسل.(١٢)
وروي في غيبة الفضل بن شاذان عن الامام الحسن المجتبى عليه السلام انّه سأل رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم قائلا له: يا رسول الله فمتى يخرج قائمنا أهل البيت؟
قال: يا حسن! مثله مثل السّاعة(١٣) اخفى الله علمها على أهل السماوات والأرض لا تأتي الّا بغتة".(١٤)
وروي في الكافي أنه قال في الآية الشريفة: (حتى إذا رأووا ما يوعدون امّا العذاب واما الساعة)(١٥); قال: " أما قوله: (حتى إذا رأوا ما يوعدون) فهو خروج القائم، وهو الساعة، فسيعلمون ذلك اليوم وما نزل بهم من الله على يدي قائمه".(١٦)



الهوامش:
(١) من الآية ١٨٧، من سورة الاعراف.
(٢) من الآية ٤٢، من سورة النازعات.
(٣) من الآية ٨٥، من سورة الزخرف.
(٤) من الآية ٦٦، من سورة الزخرف.
(٥) من الآية ٦٣، من سورة الاحزاب.
(٦) من الآية ١٨، من سورة الشورى.
(٧) البحار: ج ٥٣، ص ٢.
(٨) من الآية ٥، من سورة الحج.
(٩) البرهان: ج ٢، ص ٣٠٥، ح ١ عن مثنى الحناط قال: سمعت ابا جعفر عليه السلام يقول: ان ايام الله عز وجل ثلاثة: يوم يقوم القائم، ويوم الكرة، ويوم القيامة.
(١٠) البرهان: ج ٢، ص ٣٠٦ عن تفسير القمي قال: ايام الله ثلاثة، يوم القائم ويوم الموت ويوم القيامة.
(١١) هذه الزيادة ليست في النص، وانما هي زيادة في الترجمة على الظاهر.
(١٢) اثبات الوصية: ص ٤٩.
(١٣) قال المؤلف رحمه الله: " يعني يوم القيامة ".
(١٤) راجع كفاية المهتدي: ص ٤١، مخطوط.
(١٥) الآية ٧٥، من سورة مريم.
(١٦) الكافي: ج ١، ص ٤٣١.

التقييم التقييم:
  ١ / ٥.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات.

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
 

Copyright© 2004-2013 M-mahdi.com All Rights Reserved