المعصومين عليهم السلام
 أكثر الأحاديث زيارةً:
المقالات (١) لا تَقُومُ السَّاعَةُ حَتَّى تَمْتَلِئَ الأَرْضُ ظُلْمًا وَعُدْوَانًا... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/١٩) المقالات (٢) لا تَقُومُ السَّاعَةُ حَتَّى يَلِيَ رَجُلٌ مِنْ أَهْلِ بَيْتِي يُوَاطِئُ... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/١٩) المقالات (٣) لا تَقُومُ السَّاعَةُ حَتَّى يَمْلِكَ رَجُلٌ مِنْ أَهْلِ بَيْتِي، أَجْلَى أَقْنَى... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/١٩) المقالات (٤) ‏‏تُمْلَأُ الْأَرْضُ ظُلْمًا‏ وَجَوْرًا، ‏ثُمَّ يَخْرُجُ رَجُلٌ مِنْ عِتْرَتِي... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/١٩) المقالات (٥) لَتُمْلأَنَّ الأَرْضُ ظُلْمًا وَعُدْوَانًا، ثُمَّ لَيَخْرُجَنَّ مِنْ أَهْلِ بَيْتِي... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/١٩) المقالات (٦) جُعِلَتْ في هذهِ الأُمَّةِ خَمْسُ فِتَنٍ... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/٢١) المقالات (٧) الْفِتَنُ أَرْبَعٌ: فِتْنَةُ السَّرَّاءِ، وَفِتْنَةُ الضَّرَّاءِ، وَفِتْنَةُ كَذَا _ فَذَكَرَ... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/٢١) المقالات (٨) لَتُمْلأَنَّ الأَرْضُ ظُلْمًا وَجَوْرًا، حَتَّى لا يَقُولَ أَحَدٌ: اللَّهُ... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/٢١) المقالات (٩) يُنْقَضُ الدِّينُ حَتَّى لا يَقُولَ أَحَدٌ: لا إِلَهَ إِلا اللَّهُ... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/٢١) المقالات (١٠) تَمْتَلِئُ الْأَرْضُ ظُلْمًا وَجَوْرًا حَتَّى يَدْخُلَ... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/٢١)
 البحث في الأحاديث:
 الصفحة الرئيسية » المهدي في الأحاديث » الإمام الصادق عليه السلام » (٤٨٤) مَنْ مَاتَ مِنْكُمْ عَلَى أمْرِنَا هَذَا فَهُوَ بِمَنْزِلَةِ مَنْ ضَرَبَ فِسْطَاطَهُ إِلى رُواقِ القَائِمِ...
 الإمام الصادق عليه السلام

المقالات (٤٨٤) مَنْ مَاتَ مِنْكُمْ عَلَى أمْرِنَا هَذَا فَهُوَ بِمَنْزِلَةِ مَنْ ضَرَبَ فِسْطَاطَهُ إِلى رُواقِ القَائِمِ...

القسم القسم: الإمام الصادق عليه السلام تاريخ الإضافة تاريخ الإضافة: ٢٠١٨/٠٥/٠١ المشاهدات المشاهدات: ١٣٦ التعليقات التعليقات: ٠

عن الإمام أبي عبد الله جعفر بن محمد الصادق (عليه السلام) أنّه قال:

«مَنْ مَاتَ مِنْكُمْ عَلَى أمْرِنَا هَذَا فَهُوَ بِمَنْزِلَةِ مَنْ ضَرَبَ فِسْطَاطَهُ إِلى رُواقِ القَائِمِ (عليه السلام)، بَلْ بِمَنْزِلَةِ مَنْ يَضْرِبُ مَعَهُ بِسَيْفِهِ، بَلْ بِمَنْزِلَةِ مَن اسْتُشْهِدَ مَعَهُ، بَلْ بِمَنْزِلَةِ مَن اسْتُشْهِدَ مَعَ رَسُولِ اللهِ (صلى الله عليه وآله)».

مصادر الحديث:
* المحاسن:
ص١٧٣ ب٣٨ ح١٤٥ - عنه (أحمد بن محمد)، عن أبيه، عن العلاء بن سيابة قال: قال أبو عبد الله (عليه السلام):
وفي: ص١٧٢ ب٣٨ ح١٤٤ - عنه، عن أبيه، عن حمزة بن عبد الله، عن حسان بن دراج، عن مالك بن أعين قال: قال أبو عبد الله (عليه السلام): (من مات منكم على أمرنا هذا كان كمن استشهد مع رسول الله (صلى الله عليه وآله)).
وفي: ص١٧٣ ب٣٨ ح١٤٦ - عنه، عن السندي، عن جده، قال قلت لأبي عبد الله (عليه السلام): ما تقول فيمن مات على هذا الأمر منتظراً له؟ قال: هو بمنزلة من كان مع القائم (عليه السلام) في فسطاطه، ثم سكت هنيئة ثم قال: هو كمن كان مع رسول الله (صلى الله عليه وآله)).
وفيها: ح١٤٧ - عنه، عن ابن فضال، عن علي بن عقبة، عن موسى النميري، عن علاء بن سيابة قال: قال أبو عبد الله (عليه السلام): من مات منكم على هذا الأمر منتظراً له كان كمن كان في فسطاط القائم (عليه السلام)).
وفيها: ح١٤٩ - عنه، عن ابن فضال، عن علي بن شجرة، عن أبيه، عن أبي عبد الله (عليه السلام)، أو عن رجل، عن أبي عبد الله (عليه السلام) قال: (من مات على هذا الأمر كان بمنزلة من حضر مع القائم وشهد مع القائم (عليه السلام)).
وفي: ص١٥٠ ب٣٨ ح١٥٠ - عنه، عن ابن محبوب، عن عمرو بن أبي المقدام، عن مالك بن أعين الجهني قال: قال لي أبو عبد الله (عليه السلام): (إن الميت منكم على هذا الأمر بمنزلة الضارب بسيفه في سبيل الله).
وفيها: ح١٥١ - عنه، عن علي بن النعمان قال: حدثني إسحاق بن عمار وغيره، عن الفيض بن مختار قال: سمعت أبا عبد الله (عليه السلام) يقول: (من مات منكم وهو منتظر لهذا الأمر كمن هو مع القائم في فسطاطه) (قال): ثم مكث هنيئة ثم قال: (لا، بل كمن قارع معه بسيفه، ثم قال: لا والله إلّا كمن استشهد مع رسول الله (صلّى الله عليه وآله)).
* غيبة النعماني: ص٢٠٦ ب١١ ح١٥ - حدثنا علي بن أحمد، عن عبيد الله بن موسى، عن أحمد بن الحسين، عن علي بن عقبة، عن موسى بن أكيل النميري، عن العلاء بن سيابة، عن أبي عبد الله جعفر بن محمد (عليهما السلام) أنه قال: كما في رواية المحاسن الرابعة بتفاوت يسير. وفيه: (... في الفسطاط الذي للقائم (عليه السلام)).
* كمال الدين: ج٢ ص٣٣٨ ب٣٣ ح١١ - بسنده عن المفضل بن عمر، عن الصادق (عليه السلام): (من مات منتظراً لهذا الأمر، كان كمن كان مع القائم في فسطاطه، لا بل كان كالضارب بين يدي رسول الله (صلى الله عليه وآله) بالسيف).
وفي: ص٦٤٤ ب٥٥ ح١ - كما في رواية المحاسن الرابعة، بسنده عن العلاء بن سيابة.

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات.

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *

 

Specialized Studies Foundation of Imam Al-Mahdi (A-S) © 2016