الصفحة الرئيسية » المهدي في القرآن الكريم » فَقُتِلَ كَيْفَ قَدَّرَ، ثُمَّ قُتِلَ كَيْفَ قَدَّرَ
 المهدي في القرآن الكريم

الصفحات فَقُتِلَ كَيْفَ قَدَّرَ، ثُمَّ قُتِلَ كَيْفَ قَدَّرَ

القسم القسم: المهدي في القرآن الكريم تاريخ الإضافة تاريخ الإضافة: ٢٠١٣/٠٦/١٢ المشاهدات المشاهدات: ٢٥٧٩ التعليقات التعليقات: ٠

بسم الله الرحمن الرحيم

((فَقُتِلَ كَيْفَ قَدَّرَ، ثُمَّ قُتِلَ كَيْفَ قَدَّرَ))(١).(٢)

علي بن إبراهيم: قال: حدثنا أبو العباس قال: حدثنا يحيى بن زكريا، عن علي بن حسان، عن عمه عبد الرحمن بن كثير، عن أبي عبد الله عليه السلام في قوله: ((ذَرْنِي وَمَنْ خَلَقْتُ وَحِيداً)) قال: الوحيد ولد الزنا وهو زفر، ((وَجَعَلْتُ لَهُ مالاً مَمْدُوداً)) قال: أجل ممدود (أجلاً الى مدة) الى مدة ((وَبَنِينَ شُهُوداً)) قال: أصحابه الذين شهدوا أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم لا يورِّث، ((وَمَهَّدْتُ لَهُ تَمْهِيداً)) ملكه الذي ملك ملكته مهدته له (ملكه الذي ملكه مهده له) ((ثُمَّ يَطْمَعُ أَنْ أَزِيدَ، كَلاَّ إِنَّهُ كانَ لآِياتِنا عَنِيداً)) قال: لولاية أمير المؤمنين عليه السلام جاحداً معانداً (عانداً) لرسول الله صلى الله عليه وآله وسلم (فيها)، ((سَأُرْهِقُهُ صَعُوداً، إِنَّهُ فَكَّرَ وَقَدَّرَ)) (فكر) فيما أمر به من الولاية وقد رأى (وقدر أن) مضى رسول الله (أن) لا يسلم لأمير المؤمنين البيعة التي بايعه بها على عهد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ((فَقُتِلَ كَيْفَ قَدَّرَ)) (ثم قتل كيف قدر) قال: عذاب بعد عذاب يعذبه القائم عليه السلام، ((ثُمَّ نَظَرَ)) الى رسول الله (النبي) صلى الله عليه وآله وسلم وأمير المؤمنين عليه السلام فعبس وبسر مما أمر به ((ثُمَّ أَدْبَرَ وَاسْتَكْبَرَ)) فقال ((إِنْ هذا إِلاَّ سِحْرٌ يُؤْثَرُ)) قال: إن زفر قال ان (زفر ان) النبي صلى الله عليه وآله وسلم سحر الناس لعلي (بعلي) عليه السلام ((إِنْ هذا إِلاَّ قَوْلُ الْبَشَرِ)) أي ليس بوحي من الله عز وجل، ((سَأُصْلِيهِ سَقَرَ)) الى آخر الآية فيه نزلت.(٣)


 

 

الهوامش:


(١) المدثر: ١٩_ ٢٠.

(٢) المحجة فيما نزل في القائم الحجة عليه السلام للمحدث الجليل والعالم النبيل السيد هاشم البحراني رحمه الله.

(٣) تفسير القمي: ٢: ٣٩٥.

التقييم التقييم:
  ١ / ٥.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات.

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *

 

Specialized Studies Foundation of Imam Al-Mahdi (A-S) © 2016