أقسام الأسئلة والأجوبة
 ارسل سؤالك المهدوي:

 سؤال مختار:
 البحث:
 الصفحة الرئيسية » الأسئلة والأجوبة المهدوية » أصحاب الإمام المهدي عليه السلام » (٣٢٤) هل أصحاب الإمام (عجّل الله فرجه) يعرفون أنفسهم؟
 أصحاب الإمام المهدي عليه السلام

الأسئلة والأجوبة (٣٢٤) هل أصحاب الإمام (عجّل الله فرجه) يعرفون أنفسهم؟

القسم القسم: أصحاب الإمام المهدي عليه السلام السائل السائل: الحمداني الشخص المجيب: مركز الدراسات التخصصية في الإمام المهدي عليه السلام تاريخ الإضافة تاريخ الإضافة: ٢٠١٣/٠٨/٣١ المشاهدات المشاهدات: ٣١٦٣ التعليقات التعليقات: ٠
السؤال:

هل الـ(٣١٣) أصحاب الإمام (عجّل الله فرجه) يعرفون أنفسهم أنهم من الـ(٣١٣)؟
وهل عندهم أُسَر وأطفال وعندهم اتصال مع الإمام (عليه أفضل الصلاة والسلام) الآن؟


الإجابة:

بسم الله الرحمن الرحيم
لم يرد في الروايات الشريفة ما يثبت ذلك أو ينفيه صراحة، وإن كان يمكن القول بعدم علمهم بذلك إلّا في الوقت المناسب (أو قُل: في ساعة الصفر)، فإن الروايات الشريفة أشارت إلى أن الله تعالى سيجمعهم عند الإمام المهدي (عجّل الله فرجه) من غير ميعاد وبصور بعضها غير طبيعية، ومن جميع البلدان ومن مختلف الجنسيات، حملاً على السحاب، ومشياً على الماء، وفقداناً من فرشهم...
فعن المفضَّل بن عمر، قال: قال أبو عبد الله (عليه السلام): لقد نزلت هذه الآية في المفتقدين من أصحاب القائم (عليه السلام)، قوله (عزَّ وجلَّ): ﴿أَيْنَ ما تَكُونُوا يَأْتِ بِكُمُ اللهُ جَمِيعاً﴾ [البقرة: ١٤٨]، إنَّهم ليُفتَقدون عن فرشهم ليلاً فيصبحون بمكّة، وبعضهم يسير في السحاب يُعرَف باسمه واسم أبيه وحليته ونسبه، قال: قلت: جُعلت فداك، أيّهم أعظم إيماناً؟ قال: الذي يسير في السحاب نهاراً. [كمال الدين وتمام النعمة للشيخ الصدوق: ص٦٧٢، ب٥٨، ح٢٤]
وعن الإمام الصادق (عليه السلام) أيضاً أنَّه قال: بينا شباب الشيعة على ظهور سطوحهم نيام إذ توافوا إلى صاحبهم في ليلة واحدة على غير ميعاد، فيصبحون بمكّة. [الغيبة للنعماني: ص٣٣٠، ب٢٠، ح١١]
على أن التاريخ يشهد بأن الكثير من خُلَّص أصحاب الأئمة (عليهم السلام) لم يعرفوا أنهم كذلك إلّا في آخر اللحظات، فزهير بن القين كان عثماني الهوى، وما كان يحب أن يجتمع بالحسين (عليه السلام) إلى ما قبل يوم عاشوراء بأيام قلائل، بل إن الحر الرياحي لم ينخرط في جيش الحسين (عليه السلام) إلّا قبل ساعة من استشهاده... وغيرهم ممن ذكرهم التاريخ.
وسؤالكم حول هل عندهم أسر واطفال؟
لا مانع من ذلك، بل ربما تدل عليه بعض الروايات الشريفة، مثل رواية وصف بعضهم بـ(المفقودين من فرشهم) الدالة على أن هناك من سيفقدهم من فرشهم، ولا شك أنهم عوائلهم.
بل يمكن تأكيد ذلك ببيان: أن الزواج من مكملات الدين، ومن المستحبات الأكيدة، بل قد يجب في بعض الأحيان، ولا شك أن كمال أصحاب الإمام (عجّل الله فرجه) العالي يقتضي أنهم طبقوا هذا الأمر.
ودمتم برعاية المولى صاحب العصر والزمان (عجّل الله فرجه)

التقييم التقييم:
  ٣ / ٤.٧
 التعليقات
لا توجد تعليقات.

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *

 

Specialized Studies Foundation of Imam Al-Mahdi (A-S) © 2016