الفهرس
لتصفح الصحيفة ب Flsh

لتحميل الصحيفة ك Pdf

الصفحة الرئيسية » العدد: ٥٥/ ذي الحجة/ ١٤٣٤هـ » الأسئلة الموجهة إلى مركز الدراسات التخصصية في الإمام المهدي
العدد: ٥٥/ ذي الحجة/ ١٤٣٤ه

المقالات الأسئلة الموجهة إلى مركز الدراسات التخصصية في الإمام المهدي

القسم القسم: العدد: ٥٥/ ذي الحجة/ ١٤٣٤هـ التاريخ التاريخ: ٢٠١٣/١٠/٠٩ المشاهدات المشاهدات: ١٩٤٧ التعليقات التعليقات: ٠

الأسئلة الموجهة إلى مركز الدراسات التخصصية في الإمام المهدي عليه السلام

ما هو سر اختلاف الأديان الثلاثة في المهدي عليه السلام؟
عمر عثمان
السؤال:
لماذا اختلفت الروايات عن المهدي المنتظر عليه السلام وحقيقته بين الديانات الثلاث، فاليهودية يرونه الدجال تابعهم والمسيحية ترى أنّه المسيح، والمسلمون يرونه أنّه المهدي محمد بن عبد الله.
الجواب:
هذا تابع للثقافات المختلفة والاعتقادات المتعددة لكل ديانة ومذهب، فلكل ديانة مراجعها الخاصة التي تأخذ عنها معتقداتها.
ثم لايغب عنك انّ المسلمين لم يتفقوا على انّ المهدي هو (محمد بن عبد الله)، فإنّ اتباع أهل البيت عليهم السلام يعتقدون بانّه هو (محمد بن الحسن بن علي) المولود عام ٢٥٥ هجرية.
ومن أين جئت بانّ اليهود ينتظرون الدجال! فإنّ الثابت عنهم انّهم ينتظرون المسيح.
وعلى كل حال، فانّ هذا الاختلاف في مشاربه يدل على وجود شخص ما يخرج ليملأ الأرض قسطاً وعدلاً، كل مافي الأمر انّهم اختلفوا في تحديد هويته، ومنه تعلم خرافة ما ادّعاه ابن خلدون واحمد أمين من خرافية فكرة المهدي.
***
هل نداء السماء (الصيحة) يحمل على معناه الحقيقي أو المجازي؟
جعفر الحسيني
السؤال:
ورد في بعض نصوص الصيحة السماوية أنّ المنادي ينادي: يا أهل الباطل اجتمعوا, فهل تحمل الكلمة على معناها الحقيقي أو المجازي الرمزي؟
وإذا كان المعنى حقيقياً فكيف يتقبل هؤلاء المجتمعون على وصفهم بهذا الوصف ويهرعون إلى الإستجابة؟ وإذا كان المعنى غير حقيقي فكيف يفسّر؟
الجواب:
إنّ هذا النداء ورد بلفظ آخر وهو (ألا إنّ الحق في عثمان وشيعته) وليس بالضرورة انْ يكون المقصود من نداء مثل (ألا إنّ الحق في علي وشيعته) أو مثل (ألا إنّ الحق في عثمان وشيعته) هو الاسم الحقيقي، بل يحتمل انّ المراد هو الإشارة إلى الجانب العقائدي، بغض النظر عن أي اصطلاح أو اسم يطلق عليه، إذ أنّ الناس بين مرتبط بالحق، ومرتبط بالباطل، والنداء الأول سيكون لأهل الحق، والثاني لأهل الباطل، والإمام عليه السلام بيّن هذا المعنى بعدة ألفاظ لكنها تشير إلى الجانب العقائدي.
***
لماذا لا نرى الإمام عليه السلام؟
رانية نزار جواد الموسوي
السؤال:
لماذا لانرى الإمام عليه السلام إذا كان هو بقية الله في أرضه، وكيف نحظى بلقاء الإمام عليه السلام؟
الجواب:
إنّ أي إنسان _سواء كان من عامة الناس أو من خواصهم_ يمكن له انْ يتصل بالإمام عليه السلام إذا توفرت الشروط المناسبة للقاء والتي أهمها:
أولاً: وجود المصلحة من لقاء الإمام عليه السلام، وهذه المصلحة يحددها الإمام نفسه.
ثانياً: وصول الشخص إلى مرتبة من الإيمان والوثاقة بحيث يحفظ السر ولايذيعه.
ويبقى انْ يلتزم المرء بتعاليم زمن الغيبة الكبرى حتى يقترب شيئاً فشيئاً إلى دوحة المهدي عليه السلام علّه يحظى بشرف اللقاء به.
واعلمي أختي الكريمة أنّه ينبغي انْ يكون هناك اهتمام بالسير على خطى الإمام عليه السلام وما يرضى به، أكثر من الاهتمام باللقاء به.
بمعنى أنّ الهدف هو إرضاؤه وأنْ يرانا هو على ما يحب الله تعالى.

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
التحقق اليدوي: *
إعادة التحميل
 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم

ما ينشر في صحيفة صدى المهدي عليه السلام لا يعبر بالضرورة عن رأي الصحيفة بل هي آثار الكتّاب والأدباء