الفهرس
لتصفح الصحيفة ب Flsh

لتحميل الصحيفة ك Pdf

الصفحة الرئيسية » العدد: ٨٠/ صفر/ ١٤٣٧هـ » حديث المرجع الأعلى عن انتصارات المقاتلين الشجعان
العدد: ٨٠/ صفر/ ١٤٣٧ه

المقالات حديث المرجع الأعلى عن انتصارات المقاتلين الشجعان

القسم القسم: العدد: ٨٠/ صفر/ ١٤٣٧هـ التاريخ التاريخ: ٢٠١٥/١١/١٨ المشاهدات المشاهدات: ٢٥٨ التعليقات التعليقات: ٠

متابعات شؤون المرجعية الدينية والحوزة العلمية

صفحة تهتم بمتابعة ما يصدر عن المرجعية الدينية (المتمثلة بالنيابة العامة في عصر الغيبة الكبرى) من خطابات اتجاه الأُمّة ومواقف اتّجاه الاحداث وكذلك تنقل أحاديث النقاد والكتاب والادباء حول آراء المرجعية وأفكارها اتّجاه الاحداث.
تقدم هذه الصفحة المواد دون أنْ تتدخل إلاّ بما يناسب النشر من حذف او تقليص للمادة لأنّ مساحة الصفحة محدودة.
نعم إذا اقتضى التنبيه أو التنويه إلى أمر يُوجب الالتباس فإنّ ذلك سيكون آخر الصفحة.

هيئة التحرير

حديث المرجع الأعلى عن انتصارات المقاتلين الشجعان

انّ الانتصارات الكبيرة التي حققها ابطال القوات المسلحة والمتطوعين وابناء العشائر الغيارى في المعارك الاخيرة يجب أنْ تحظى بعناية المسؤولين من مختلف مواقعهم، ويستخلصوا منها العبر والدروس، للاستفادة منها في المعارك القادمة ومنها، أهمية توفير كل الامكانات والتسهيلات المتاحة للقوات المقاتلة وتقديم احتياجاتهم على سائر الاحتياجات التي يمكن أنْ يرّحل تأمينها الى وقت آخر، حينما يتحسن الوضع المالي للبلد، ويتجاوز الازمة الخانقة الحالية، ومنها اهمية التنسيق بين القطعات المقاتلة بمختلف عناوينها، فإنه من اهم عوامل الانتصارات الاخيرة، فلابد للقيادات المعنية من بذل مزيداً من الجهد لغرض المزيد من التنسيق فيما بينهم، ومنها ضرورة الحيطة والحذر وعدم الغفلة عن العدو في مختلف الجبهات، فإنه ينتهز الفرصة اينما سنحت له واذا خسر في موقع حاول ان يباغت في موقع اخر، فلابد للقطعات العسكرية أنْ تكون يقظة، ولا تسمح له بالاختراق، ونسأل الله تعالى أنْ يخذله ويعجل بالقضاء عليه ويخلص بلدنا العزيز منه.

العتبة الحسينية المقدسة ٣٠/١٠/٢٠١٥

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
التحقق اليدوي: * إعادة التحميل
 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم

ما ينشر في صحيفة صدى المهدي عليه السلام لا يعبر بالضرورة عن رأي الصحيفة بل هي آثار الكتّاب والأدباء