المعصومين عليهم السلام
 أكثر الأحاديث زيارةً:
المقالات (١) لا تَقُومُ السَّاعَةُ حَتَّى تَمْتَلِئَ الأَرْضُ ظُلْمًا وَعُدْوَانًا... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/١٩) المقالات (٢) لا تَقُومُ السَّاعَةُ حَتَّى يَلِيَ رَجُلٌ مِنْ أَهْلِ بَيْتِي يُوَاطِئُ... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/١٩) المقالات (٣) لا تَقُومُ السَّاعَةُ حَتَّى يَمْلِكَ رَجُلٌ مِنْ أَهْلِ بَيْتِي، أَجْلَى أَقْنَى... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/١٩) المقالات (٤) ‏‏تُمْلَأُ الْأَرْضُ ظُلْمًا‏ وَجَوْرًا، ‏ثُمَّ يَخْرُجُ رَجُلٌ مِنْ عِتْرَتِي... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/١٩) المقالات (٥) لَتُمْلأَنَّ الأَرْضُ ظُلْمًا وَعُدْوَانًا، ثُمَّ لَيَخْرُجَنَّ مِنْ أَهْلِ بَيْتِي... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/١٩) المقالات (٦) جُعِلَتْ في هذهِ الأُمَّةِ خَمْسُ فِتَنٍ... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/٢١) المقالات (٧) الْفِتَنُ أَرْبَعٌ: فِتْنَةُ السَّرَّاءِ، وَفِتْنَةُ الضَّرَّاءِ، وَفِتْنَةُ كَذَا _ فَذَكَرَ... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/٢١) المقالات (٨) لَتُمْلأَنَّ الأَرْضُ ظُلْمًا وَجَوْرًا، حَتَّى لا يَقُولَ أَحَدٌ: اللَّهُ... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/٢١) المقالات (٩) يُنْقَضُ الدِّينُ حَتَّى لا يَقُولَ أَحَدٌ: لا إِلَهَ إِلا اللَّهُ... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/٢١) المقالات (١٠) تَمْتَلِئُ الْأَرْضُ ظُلْمًا وَجَوْرًا حَتَّى يَدْخُلَ... (تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/٢١)
 البحث في الأحاديث:
 الصفحة الرئيسية » المهدي في الأحاديث » الإمام الحسين عليه السلام » (١٩) يا بِشْرَ بنَ غالِبٍ، مَنْ أَحَبَّنا لا يُحِبُّنا إلاّ لله...
 الإمام الحسين عليه السلام

المقالات (١٩) يا بِشْرَ بنَ غالِبٍ، مَنْ أَحَبَّنا لا يُحِبُّنا إلاّ لله...

القسم القسم: الإمام الحسين عليه السلام تاريخ الإضافة تاريخ الإضافة: ٢٠١٦/٠١/٢٤ المشاهدات المشاهدات: ١٠٥٨ التعليقات التعليقات: ٠

عن الإمام أبي عبد الله الحسين عليه السلام أنّه قال:

(يا بِشْرَ بنَ غالِبٍ، مَنْ أَحَبَّنا لا يُحِبُّنا إلاّ لله، جِئْنا نَحْنُ وهُوَ كَهاتَينِ، وقدَّرَ بين سبّابتيه، ومَنْ أحَبَّنا لا يُحِبُّنا إلاّ للدُّنْيا، فإنَّه إذا قامَ قائمُ العَدْلِ وَسِعَ عَدْلُهُ البَرَّ وَالفَاجِرَ).

مصادر الحديث:
* المحاسن: ص ٦١ ب ٨٠ ح ١٠٤ - عنه (أحمد)، عن محمد بن عبد الحميد، عن جماعة، عن بشر بن غالب الأسدي، قال: حدثني الحسين بن علي عليهما السلام، قال قال لي:
* البحار: ج ٢٧ ص ٩٠ ب ٤ ح ٤٣ - عن المحاسن.

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات.

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *

 

Specialized Studies Foundation of Imam Al-Mahdi (A-S) © 2016