أقسام الأسئلة والأجوبة
 ارسل سؤالك المهدوي:

 سؤال مختار:
 البحث:
 الصفحة الرئيسية » الأسئلة والأجوبة المهدوية » الانتظار والمنتظرون » (٢٥٠) لماذا أنصار الإمام (عجّل الله فرجه) قلة؟
 الانتظار والمنتظرون

الأسئلة والأجوبة (٢٥٠) لماذا أنصار الإمام (عجّل الله فرجه) قلة؟

القسم القسم: الانتظار والمنتظرون السائل السائل: حسينية الشخص المجيب: مركز الدراسات التخصصية في الإمام المهدي عليه السلام تاريخ الإضافة تاريخ الإضافة: ٢٠١٣/٠٨/٢٩ المشاهدات المشاهدات: ٢٤٦٧ التعليقات التعليقات: ٠
السؤال:

هناك الكثير الآن من المشتاقين لظهور الإمام (عجّل الله فرجه) والمتلهفين لنصرته (روحي له ولآبائه الأطهار الفداء)، فلماذا عندما يخرج مولاي صاحب الزمان يكون أنصاره قلة؟


الإجابة:

بسم الله الرحمن الرحيم
من الذي يقول: إن أنصاره قلة؟! فإن كنتم تقصدون الـ(٣١٣) فهؤلاء هم القادة لجيشه وأصحاب الرُتب العالية في حكومة الإمام المهدي (عجّل الله فرجه) فقد قال الإمام الصادق (عليه السلام) لمفضل بن عمر: كأني أنظر إلى القائم على منبر الكوفة وحوله أصحابه ثلاثمائة وثلاثة عشر رجلاً، عِدّة أهل بدر، وهم أصحاب الألوية وهم حكام الله في أرضه على خلقه.
وذكرت روايات أخرى أعداداً أخرى مثلاً: قيل إن عدد أنصاره خمسة آلاف أو عشرة آلاف أو اثنا عشر ألف أو خمسة عشر ألف رجل [الغيبة للنعماني: ص٣٠٧ - بحار الأنوار للعلامة المجلسي: ج٥٢، ص٣٢٣] بالإضافة إلى سبعين ألف صدّيق يرجعون إلى الدنيا وينضمّون إلى الإمام المهدي (عجّل الله فرجه) في الكوفة.
إضافة إلى القاعدة الشعبية الوسيعة في أنحاء المعمورة.
ودمتم برعاية المولى صاحب العصر والزمان (عجّل الله فرجه)

التقييم التقييم:
  ١ / ٥.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات.

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *

 

Specialized Studies Foundation of Imam Al-Mahdi (A-S) © 2016