الصفحة الرئيسية » البحوث والمقالات المهدوية » (٧٧٣) الحسين أول الممهدين للإمام المهدي (عليهما السلام)!
 البحوث والمقالات المهدوية

المقالات (٧٧٣) الحسين أول الممهدين للإمام المهدي (عليهما السلام)!

القسم القسم: البحوث والمقالات المهدوية الشخص الكاتب: عمار جبار الكعبي تاريخ الإضافة تاريخ الإضافة: ٢٠٢١/٠٧/١٤ المشاهدات المشاهدات: ٢٢٦٢ التعليقات التعليقات: ٠

الحسين أول الممهدين للإمام المهدي (عليهما السلام)!

عمار جبار الكعبي

الارتباط بين المشاريع لا يوجب وجودها في نفس الفترة الزمانية، لأن الارتباط لا يقتصر على زمكانيتهما، أو الفترة التي يُطرحان بها فقط، وإنما هنالك روابط تتجاوز هذه المحددات، لتكون هنالك روابط مثل المنطلق والمبدأ الذي انطلق منه المشروعين، وكذلك الغاية التي يذهبان إليها، لأنها تحدد مسار المشروعين رغم بعدهما الزماني، وبالتالي سيكون الارتباط وثيقاً جداً لدرجة قد لا يفهمها دعاة الارتباط الزماني والمادي البحت .
الحسين (عليه السلام) إن كان قد مهد لقيام دولة العدل الإلهي، بثورته ضد المنهج الظلامي لقيادة الأمة، القائم على استعباد المحكومين لصالح الحاكم، بعدما كان يوجد لإصلاح الرعية وخدمتها والسهر على راحتها، فإن الإمام الحسين (عليه السلام) لا يزال يمهد لتلك الدولة، بعد ما يقارب ١٤٠٠ عام منذ استشهاده، من خلال المنهج الذي رسمه والمبادئ التي جذرها في عقول وقلوب أتباعه، فكلما خفت صوت الإصلاح، نهضت به ذكرى شهادته وزيارته، لتكون الزيارة الأربعينية من أهم عوامل تهيئة جيل من المنتظرين الحقيقيين في سلوكهم ومنهجهم وفكرهم .
الزيارة الأربعينية هي ذلك التمهيد الحقيقي والفعلي وعلى الأرض الواقع، بعيداً عن الكتب والمقالات، لأنها إصلاح مباشر للأفراد في أجواء يكون فيها الفرد أقرب إلى الملائكية منها إلى البشرية، ليتجسد في سلوكهم حلم جميع المصلحين الداعين إلى مدن خيالية قائد على أساس العطاء غير المشروط والتخلص من النزعة الفردانية القائمة على أساس تحقيق المصالح الذاتية على حساب مصالح الجماعة، ليكونوا على مستوى المنظومة الفكرية التي سيحملها لهم الإمام المهدي (عجّل الله فرجه) والتي لن تبتعد عن ذلك كثيراً.

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات.

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *

 

Specialized Studies Foundation of Imam Al-Mahdi (A-S) © 2016