أقسام الأسئلة والأجوبة
 ارسل سؤالك المهدوي:

 سؤال مختار:
 البحث:
 الصفحة الرئيسية » الأسئلة والأجوبة المهدوية » أصحاب الإمام المهدي عليه السلام » (٢٦٣) الأبدال هم أشخاص على ضلال من أتباع السفياني...
 أصحاب الإمام المهدي عليه السلام

الأسئلة والأجوبة (٢٦٣) الأبدال هم أشخاص على ضلال من أتباع السفياني...

القسم القسم: أصحاب الإمام المهدي عليه السلام السائل السائل: حيدر حميد حمودي الشخص المجيب: مركز الدراسات التخصصية في الإمام المهدي عليه السلام تاريخ الإضافة تاريخ الإضافة: ٢٠١٣/٠٨/٢٩ المشاهدات المشاهدات: ٢٨٨٠ التعليقات التعليقات: ٠
السؤال:

سمعت من بعض المشايخ أن الأبدال هم أشخاص على ضلال من أتباع السفياني وأبدلوا إلى الهدى بعد ظهور الإمام (عجّل الله فرجه)، وسمعت من البعض الآخر أنهم أشخاص مختارون يأنس بهم الإمام (عجّل الله فرجه) في غيبته، فما هو الصحيح؟


الإجابة:

بسم الله الرحمن الرحيم
بمراجعة الروايات الشريفة نجد أنه يوجد لدينا اصطلاحان:
١) يوم الأبدال: وسُمي بذلك لأنه سيحدث يومذاك انقلاب البعض على عقبيه فيترك الإمام المهدي (عجّل الله فرجه) ويلتحق بالسفياني، وفي نفس الوقت تدرك الهداية والرحمة بعضاً ممن هو في صف السفياني فيتركه وينتقل إلى معسكر الإمام المهدي (عجّل الله فرجه)، فسمي ذلك اليوم بيوم الأبدال.
فقد ورد عن الإمام الباقر (عليه السلام) في رواية طويلة: ثم يأتي [أي الإمام المهدي (عجّل الله فرجه)] الكوفة... [إلى أن يقول]: حتى يأتي العذراء [أو البيداء في نسخة أخرى] هو ومن معه، وقد لحق به ناس كثير، والسفياني يومئذٍ بوادي الرملة حتى إذا التقوا، وهو يوم الأبدال يخرج أناس كانوا مع السفياني من شيعة آل محمد (عليهم السلام)، ويخرج أناس كانوا مع آل محمد (عليهم السلام) إلى السفياني، فهم من شيعته حتى يلحقوا بهم، ويخرج كل ناس إلى رايتهم وهو يوم الأبدال. [بحار الأنوار للعلامة المجلسي: ج٥٢، ص٢٢٤، ح٨٧]
٢) الأبدال: وهم مجموعة من الشيعة المخلصين يرافقون الإمام المهدي (عجّل الله فرجه) في غيبته الكبرى، كلما مات واحد منهم أبدله الله تعالى بآخر، وهؤلاء سيردون الوحشة عن الإمام (عجّل الله فرجه) في غيبته، فقد ورد عن أبي عبد الله (عليه السلام) أنه قال: لابد لصاحب هذا الأمر من غيبة ولابد له في غيبته من عزلة، ونعم المنزل طيبة، وما بثلاثين من وحشة. [الغيبة للنعماني: ص١٩٤، ب١٠، ح٤١]
حيث يمكن القول إن قوله: (وما بثلاثين من وحشة) هم ثُلَّة من المؤمنين يخدمون الإمام (عجّل الله فرجه) في غيبته.
ومنه يتضح ما سمعته حول الأبدال.
ودمتم برعاية المولى صاحب العصر والزمان (عجّل الله فرجه)

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات.

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *

 

Specialized Studies Foundation of Imam Al-Mahdi (A-S) © 2016