الفهرس
لتصفح الصحيفة ب Flsh

لتحميل الصحيفة ك Pdf

الصفحة الرئيسية » العدد: ٤٨/ جمادى الأولى/ ١٤٣٤هـ » من فقهائنا: الفقيه احمد بن محمد بن عيسى
العدد: ٤٨/ جمادى الأولى/ ١٤٣٤ه

المقالات من فقهائنا: الفقيه احمد بن محمد بن عيسى

القسم القسم: العدد: ٤٨/ جمادى الأولى/ ١٤٣٤هـ الشخص الكاتب: هيئة التحرير التاريخ التاريخ: ٢٠١٣/٠٣/١٤ المشاهدات المشاهدات: ١٧٦٤ التعليقات التعليقات: ٠

من فقهائنا

سلسلة من المقالات تسلط الضوء على حياة الفقهاء النواب للإمام المهدي القائم عليه السلام

الفقـيه أحمد بن محمد بن عيسى  قدس سره

هيئة التحرير

نسبه وولادته قدس سره:
هو أبو جعفر أحمد بن محمد بن عيسى بن عبد الله الأشعري القمي، من كبار رواة الشيعة في القرن الثالث الهجري ومن أصحاب الأئمة، الرضا والجواد والهادي عليهم السلام. بل وقد عاصر زمان الغيبة حيث انه كان موجوداً في حدود سنة ٢٨٠هجرية حيث حضر جنازة أحمد البرقي الذي له معه قصة معروفة.
ولد في مدينة قم المقدسة، مدينة العلم والفقه، ومأوى العلماء والفقهاء ورواة الحديث، والمعروفة بحبها وولائها لأهل البيت عليهم السلام.
نشأ في أسرة علمية موالية لأهل البيت عليهم السلام، و منذ صباه شرع في دراسة العلوم والمعارف الإسلامية تحت نظر والده محمد بن عيسى الأشعري.
أسرته قدس سره:
تعتبر عائلة الأشعري من أكبر الأسر وأشهرها في مدينة قم المقدسة، وكان أجداده قد هاجروا عدّة هجرات، من اليمن إلى مكة المكرمة ومن ثم إلى المدينة المنورة، دفاعاً عن الرسول صلى الله عليه وآله وسلم، وبعدها إلى الكوفة ومن ثمّ إلى قم.
شارك جد الأسرة (أبو عامر) في غزوات متعددة واستشهد في معركة حنين. كما أن عيسى بن عبد الله جد الشيخ أحمد، من أصحاب الإمام الصادق عليه السلام وقد قال الإمام عليه السلام في حقه (أنت منّا أهل البيت).
من الشخصيات المعروفة التى تتمتع بالمقام والمنزلة الرفيعة بين الناس وهو أيضاً من أصحاب الإمامين الرضا والجواد عليهما السلام ونقل عنهما أحاديث كثيرة وقد ورد اسمه في ٢٢٩٠ سنداً من الاحاديث، ويعتبر رئيس قم وكبيرهان وله احترام بين أهلها، كما أنّ له مقاماً رفيعاً بين العلماء، ويعدّ من كبار رواة الحديث عند الشيعة كما ذكر ذلك الطوسي والنجاشي وابن داوود والعلامة الحلي قدس سره. بل وكان شيخ القميين ووجيههم وفقيههم غير مدافع وكان أيضاً الرئيس الذي يلقى السلطان ولقي الرض عليه السلام.
وإنّ عمه المسمى عمران، قال في حقه الإمام الصادق عليه السلام ما مضمونه: إن هذا الرجل من أسرة عظيمة، ما قصدهم ظالم بسوء إلا أذله الله.
لأحمد هذا ابن عم يسمى مرزبان، قال له الإمام الرض عليه السلام في يوم من الأيام ما مضمونه: مكتوب اسمك في أسماء شيعتي.
أساتذته قدس سره:
نقل أبو جعفر الأشعري إضافة إلى ما نقله عن الإمام الجواد والهادي عليهما السلام، أحاديث كثيرة عن كبار الرواة من الشيعة، منهم:
- والده محمد بن عيسى الأشعري.
- الحسين بن سعيد.
- نضر بن سويد.
- علي بن نعمان.
- صفوان بن يحيى.
- محمد بن أبي عمير.
- محمد بن إسماعيل.
- عثمان بن عيسى.
- حماد بن عثمان.
- القاسم بن محمد.
تلامذته قدس سره:
كما نقل عنه كثير من رواة الشيعة البارزين، منهم: محمد بن الحسن الصفار، سعد بن عبد الله، علي بن إبراهيم، داود بن كورة، أحمد بن إدريس، محمد بن الحسن بن الوليد، محمد بن علي بن محبوب وسهل بن زياد.
مؤلفاته قدس سره:
لأحمد بن محمد مؤلفات قيمة، أكثرها روائية، منها:
- كتاب النوادر.
- التوحيد.
- فضل النبي صلى الله عليه وآله وسلم.
- المتعة.
- الناسخ والمنسوخ.
- الطب الكبير.
- الطب الصغير.
- المكاسب.
- والأظلة. 

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
التحقق اليدوي: *
إعادة التحميل
 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم

ما ينشر في صحيفة صدى المهدي عليه السلام لا يعبر بالضرورة عن رأي الصحيفة بل هي آثار الكتّاب والأدباء