أقسام الأسئلة والأجوبة
 ارسل سؤالك المهدوي:

 سؤال مختار:
 البحث:
 الصفحة الرئيسية » الأسئلة والأجوبة المهدوية » علامات الظهور » (٧٥٧) ما معنى تغيب الرجال وجوهها منه؟
 علامات الظهور

الأسئلة والأجوبة (٧٥٧) ما معنى تغيب الرجال وجوهها منه؟

القسم القسم: علامات الظهور السائل السائل: عبد الحسين الشخص المجيب: مركز الدراسات التخصصية في الإمام المهدي عليه السلام تاريخ الإضافة تاريخ الإضافة: ٢٠١٩/١١/٢٧ المشاهدات المشاهدات: ١١٢٧ التعليقات التعليقات: ٠
السؤال:

في احد منشوراتكم على حسابكم على الانستغرام وفي حقل (سُئلوا فأجابوا) ذكرتم النص التالي:
عن ابن عميرة، عن الحضرمي قال: قلت: لأبي عبد الله (عليه السلام) كيف نصنع إذا خرج السفياني؟
قال (عليه السلام): تُغيّب الرجال وجوهها منه، وليس على العيال بأس، فإذا ظهر على الأكوار الخمس يعنى كور الشام فانفروا إلى صاحبكم.
سؤالنا هو: ما معنى تُغيّب الرجال وجوهها منه؟
وما معنى ليس على العيال بأس؟
يرجى شرح فقرات الحديث ليتضح لنا الأمر ولا يكون هنالك أي فهم خاطئ للحديث.


الإجابة:

بسم الله الرحمن الرحيم
أولاً: الرواية تشير إلى أن السفياني لو قُدّر له السيطرة، فإنه سيعمل على قتل الرجال، أما النساء والأطفال فلا علاقة له بهم، لذلك فإن الرجال لو هربوا فإن نساءهم ستكون بمأمن من السفياني، على أن هناك العديد من الروايات التي تعارض هذه الرواية- والتي تدل على أن السفياني سيقوم بقتل كل من اسمه علي وحسن وحسين وفاطمة مما يعني أنه سيقتل على الهوية الشيعية، بلا فرق بين كونه رجلاً أو امرأة.
ثانياً: ولكن نلفت نظركم إلى إننا في حقل (سُئلوا فأجابوا) غايتنا مجرد نشر الثقافة المهدوية والتراث المهدوي، لا التحقيق وذكر تفاصيل الروايات.
وإلا فإن التحقيق في هذه الرواية يقتضي عدم تسليم مضمونها، بل إن مطالعة مجمل الروايات تدلّنا على ضرورة التصدي للسفياني والوقوف بوجهه.
وللمزيد حول الموضوع يمكنكم مراجعة السؤال والجواب رقم ٣٩٢ و٣٠٤ ضمن حقل الأسئلة والأجوبة المهدوية في الموقع، أو من خلال الضغط المباشر على رابط السؤالين هنا تفضلوا للاطلاع:
www.m-mahdi.net/main/questions-٣٩٣
www.m-mahdi.net/main/questions-٣٠٥
ودمتم برعاية المولى صاحب العصر والزمان (عجّل الله فرجه)

التقييم التقييم:
  ١ / ٥.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات.

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *

 

Specialized Studies Foundation of Imam Al-Mahdi (A-S) © 2016