الفهرس
لتصفح الصحيفة ب Flsh

لتحميل الصحيفة ك Pdf

الصفحة الرئيسية » العدد: ٧٣/ رجب/ ١٤٣٦هـ » قراءة في كتاب: الأساليب الإنشائية في التوقيعات المهدوية
العدد: ٧٣/ رجب/ ١٤٣٦ه

المقالات قراءة في كتاب: الأساليب الإنشائية في التوقيعات المهدوية

القسم القسم: العدد: ٧٣/ رجب/ ١٤٣٦هـ الشخص الكاتب: محمد حسن عبد الخاقاني التاريخ التاريخ: ٢٠١٥/٠٤/٢٣ المشاهدات المشاهدات: ٦١٠ التعليقات التعليقات: ٠

قراءة في كتاب

 الأساليب الإنشائية في التوقيعات المهدوية
لمؤلفه الشيخ بدر حسين علي المحمداوي

اعداد: محمد الخاقاني

يقع الكتاب في طبعته الأولى سنة ٢٠١٥ بــ(٢٦٣) صفحة من القطع الوزيري, وهو من تقديم ونشر مركز الدراسات التخصصية في الإمام المهدي عليه السلام.
جاء في فهرس الكتاب أنّـه يحتوي بعد تمهيده الذي يبحث في مفهومي الخبر والإنشاء ثم التوقيعات المهدوية, على أربعة فصول وخاتمة, والفصول هي:-
١- أسلوب الاستفهام. ٢- أساليب الأمر والنهي والدعاء. ٣- أسلوب الدعاء. ٤- الأساليب الإنشائية غير الطلبية ويحتوي على ثلاثة مباحث هي: أسلوب القسم, أسلوب المدح والذم, وأسلوب التعجّب.
والكتاب عموماً رسالة ماجستير كان قد تقدّم بها المؤلف لنيل درجة الماجستير, إلى قسم اللغة العربية في كلية التربية -جامعة الكوفة. اعتمد كاتب الرسالة أن يوضح معنى المصطلحات النحوية, ثم يذكر ما ينطبق على القاعدة والمصطلح من فيوضات الإمام مما ورد في توقيعاته الشريفة.
- يقول الشيخ في إيضاح (الإنشاء) اصطلاحاً: (هو الكلام الذي (لا يقال فيه: صدقت ولا كذبت).
ويقول في عنوان (التوقيعات المهدوية): (هي ما كان يذكره الامام المهدي عليه السلام بخطه في جواب الأسئلة والطرائف بوساطة نوّابه الأربعة في مختلف ميادين المعرفة).
- ويقول الشيخ المؤلف في (الاستفهام اصطلاحاً) بإعتباره أحد الأساليب الطلبية!
(إنّه طلب المتكلم من مخاطبه أنْ يحصل في ذهنه مالم يكن حاصلاً قبل..).
- ويذكر المؤلف ما جاء من الاستفهام في التوقيع الشريف:-
ما جاء عنه عليه السلام يعرّف نفسه لرجل من همدان (أتدري من أنا؟ أنا القائم من آل محمد صلى الله عليه وآله وسلم, أنا الذي أخرج آخر الزمان).
- ويقول في مفهوم (الأمر اصطلاحاً):-
.. هو (ما اذا لم يفعله المأمور به سمي عاصياً, ويكون بلفظ (افعل) و (ليفعل).
ومما جاء منه في التوقيع الشريف: جواباً لشخص من اليمن كان وقتها في بغداد. (لا تخرج معهم, فليس لك في الخروج معهم خيرة, وأقم في الكوفة)
- ويقول في (النهي اصطلاحاً):-
(النهي هو نفي القيام بالفعل).
ومما جاء منه في التوقيع الشريف ما كان جواباً لبعض الأصحاب (وأمّا أبو الخطاب محمد بن أبي زينب الأجدع, فملعون وأصحابه ملعونون, فلا يجالس أهل مقالتهم)
- ويقول في (الدعاء اصطلاحاً)
(الدعاء هو طلب الفعل من المدعو على سبيل التضرّع)
ومما جاء منها في التوقيع الكريم:-
- ما جاء في أدعيته عليه السلام:
(اللهم إنّي أسألك أنْ تصلي على محمد وآل محمد, وتسلم عليه تسليماًَ, وتهيّنه وتسهله عليّ)
ويقول في (النداء اصطلاحاً):-
(هو تنبيه المدعو بأحرف موضوعة لذلك..)
ومما جاء منه في التوقيع الكريم, وذلك عندما نازعه عمّه جعفر دار أبيه ومنع أن تدفن فيها جدته فجاء عن الإمام عليه السلام (يا جعفر أدارك هي؟)
- وجاء في مفهوم (القسم اصطلاحاً):-
هو (جملة انشائية يؤكد بها جملة أخرى...).
ومما جاء منه في التوقيع الشريف:-
(اللهم اني أسألك باسمك ... أنْ تصلي على محمد وآل محمد...).
ويقول في (المدح اصطلاحاً):-
هو (الثناء على الجميل الاختياري قصداً).
ومما جاء منه في التوقيع الشريف:-
(اللهم صلِّ على محمد سيد المرسلين, وخاتم النبيين, وحجة رب العالمين...)

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
التحقق اليدوي: * إعادة التحميل
 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم

ما ينشر في صحيفة صدى المهدي عليه السلام لا يعبر بالضرورة عن رأي الصحيفة بل هي آثار الكتّاب والأدباء