الفهرس
لتصفح الصحيفة ب Flsh

لتحميل الصحيفة ك Pdf

الصفحة الرئيسية » العدد: ٧٩/ محرم الحرام/ ١٤٣٧هـ » الشيخ الكربلائي ... انّ من المهم إشراك المواطنين في معالجة الازمة الراهنة
العدد: ٧٩/ محرم الحرام/ ١٤٣٧ه

المقالات الشيخ الكربلائي ... انّ من المهم إشراك المواطنين في معالجة الازمة الراهنة

القسم القسم: العدد: ٧٩/ محرم الحرام/ ١٤٣٧هـ التاريخ التاريخ: ٢٠١٥/١٠/٢١ المشاهدات المشاهدات: ١١١٤ التعليقات التعليقات: ٠

متابعات شؤون المرجعية الدينية والحوزة العلمية
صفحة تهتم بمتابعة ما يصدر عن المرجعية الدينية (المتمثلة بالنيابة العامة في عصر الغيبة الكبرى) من خطابات اتجاه الأُمّة ومواقف اتّجاه الاحداث وكذلك تنقل أحاديث النقاد والكتاب والادباء حول آراء المرجعية وأفكارها اتّجاه الاحداث.
تقدم هذه الصفحة المواد دون أنْ تتدخل إلاّ بما يناسب النشر من حذف او تقليص للمادة لأنّ مساحة الصفحة محدودة.
نعم إذا اقتضى التنبيه أو التنويه إلى أمر يُوجب الالتباس فإنّ ذلك سيكون آخر الصفحة.

هيئة التحرير

الشيخ الكربلائي ... انّ من المهم إشراك المواطنين في معالجة الازمة الراهنة

في ظل الاوضاع المالية الصعبة التي يمر بها العراق، وتوقعات الخبراء بعدم تحسن الواردات المالية للبلد في المستقبل القريب، والذي ينذر بمشاكل جدية للموازنة العامة للسنين القادمة.
إنّ المأمول من الجهات المعنية أنْ تسارع الى الاستعانة بأهل الخبرة والاختصاص ولا سيما الكفاءات العراقية الحريصة على مستقبل هذا البلد، لوضع خطط مناسبة لمعالجة حقيقية وجادة للمشاكل القائمة قبل أنْ تتفاقم وتتعذر معالجتها.
إنّ من المهم ايضاً، العمل على اشراك المواطنين في معالجة الازمة الراهنة، ويتطلب ذلك توعيتهم وتثقيفهم ليمارسوا دورهم من خلال ترشيد الاستهلاك واستفراغ الجهد والوقت في زيادة الانتاج، والمسؤولية الشرعية والوطنية والاخلاقية تقتضي أنْ يساهم المواطنون كل من موقعه وحسب الامكانات المتاحة له في معالجة هذه الازمة الوطنية ولا يقف موقف اللامبالاة تجاهها.
إنّ الاوضاع الصعبة التي يمر بها البلد، تحتم على القوى السياسية المشاركة في السلطة أنْ تولي اهتمامها بمتابعة العملية الاصلاحية والمضي فيها قدماً، وعدم محاولة خلق الموانع والعوائق امامها، وعدم التغطية على أي شخص مهما كان موقعه ومكانته من المحاسبة والملاحقة القضائية، والابتعاد عن المهاترات الاعلامية، وتوجيه الاتهامات غير المستندة الى ادلة واضحة عبر وسائل الاعلام، فإنّ ذلك لا يستتبع الا مزيداً من التوتر والشحناء، والبلد في غنى عنه.
والمطلوب من هيئة النزاهة، أن لا تتأخر طويلا ً في الكشف عن ملفات كبار المتهمين بالفساد واحالتها الى القضاء، وعلى القضاء أنْ يكون قوياً، لا يداهن، ولا يحابي احداً، ولا يخضع لأي ضغط من أية جهة مهما كانت.

العتبة الحسينية المقدسة ٩/١٠/٢٠١٥

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
التحقق اليدوي: * إعادة التحميل
 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم

ما ينشر في صحيفة صدى المهدي عليه السلام لا يعبر بالضرورة عن رأي الصحيفة بل هي آثار الكتّاب والأدباء