الفهرس
لتصفح الصحيفة ب Flsh

لتحميل الصحيفة ك Pdf

الصفحة الرئيسية » العدد: ٣٤/ ربيع الأول/ ١٤٣٣هـ » الوهابية ومعوقات التمهيد
العدد: ٣٤/ ربيع الأول/ ١٤٣٣ه

المقالات الوهابية ومعوقات التمهيد

القسم القسم: العدد: ٣٤/ ربيع الأول/ ١٤٣٣هـ الشخص الكاتب: عبد الله القحطاني التاريخ التاريخ: ٢٠١٢/١٢/١٣ المشاهدات المشاهدات: ٨٩٧ التعليقات التعليقات: ٠

الوهابية ومعوقات التمهيد

سلسلة من الابحاث تسلط الضوء على الحركة الوهابية وتكشف ارتباطاتها الخفية

عبد الله القحطاني (صاحب كتاب هؤلاء هم الخوارج)

مافتئت بعثات الاستكشاف الغربية منذ امد بعيد تنقب في بلاد المسلمين عن كل اثر جاهلي لتصنع منه قوى الشر رموزاً تحوم حولها بلاد العرب خاصة؛ لنمسي ومنا الفرعوني، ومنا البابلي، ومنا الاشوري، وهناك الحضارة السومرية وهنا حضارة مجان وتلك حضارة دلمون، واثر هنا يقول ان بعضنا من قوم عاد، واثر هناك يدل على ان بعضنا من قوم ثمود، والخلاصة ان المراد تقطيع امة الاسلام الى امم عديدة لا يربطها الاّ الجاهلية واخذ ربك.

وللغرب من يهود ونصارى عذرهم فيما يفعلون، فهم العدو وعلينا ان نحذرهم، ولكن ماذا اذا كان الهجوم علينا من الداخل؟ ماذا اذا كان الهجوم من قوم يهدمون آثار الاسلام ويعمّرون آثار اليهود؟ نعم ان ذلك كائن على ارض فلسطين بايدي اليهود، ولكنه وللاسف واقع ايضاً في ارض الحرمين الشريفين؛ بل وفي مدينة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم خصوصاً، من قبل الوهابية! وفي الناس من سيستعظم ما أقول، فاقول رويداً، ويأتيك بالاخبار من لم تزود.

لقد هُدم الكثير من اثار الاسلام في المدينة النبوية، ولو كان هذا التهديم في سبيل توسعة المسجد النبوي او لبناء مساجد اوسع لساندناهم فيما يفعلون، ولكن هؤلاء لا يهدمون الا لقصد التخريب معتمدين على حجة واهية وهي طمس كل ما يمكن ان يعبد من دون الله، محتجين بما فعله عمر من قطع شجرة بيعة الرضوان، مع ان القصة غير ثابتة عند اهل الحديث لانها واردة باسناد منقطع، هذا في الوقت الذي يعمرون فيه اثار اليهود! نعم آثار اليهود بل والمنافقين؛ وإليك الادلة:

١. المساجد

لقد هدم الوهابية الكثير من المساجد الاثرية الاسلامية واقاموا مكانها مواقف للسيارات! ومن هذه المساجد مسجد (الشمس) ومسجد (ثنية الوداع) ومسجد (الغرس) ومسجد (الفضيخ)، وكلها مساجد جاءت روايات كثيرة تدل على ان النبي الكريم صلى الله عليه وآله وسلم قد صلى فيها،فكيف للوهابية ان يتصرفوا فيها بهدم وتخريب؟! ولا يجوز بحال ان تهدم المساجد لتقوم مقامها مواقف للسيارات، فكيف اذا كانت هذه المواقف غير ضرورية اطلاقاً؟ اما الادعاء بأن الناس يعبدونها_أي المساجد_ من دون الله فهذا من الكذب والبهتان على المسلمين، والتصرف في آثار الاسلام بغير حق، ولو كان المسلمون بهذا التطرف لعبدوا الكعبة او المسجد النبوي او القبر الشريف لا مساجد أخرى.

٢. دار سعد بن خيثمة

وهو اول بيت نزله رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم عند مجيئه المدينة المنورة، وهو جنوب مسجد قباء قرابة عشرين مترا، وقد بنى الناس على انقاضه مسجداً يعبدون الله فيه لتبقى تلك الذكرى العبقة حيث اول منزل نزله الرسول صلى الله عليه وآله وسلم في المدينة، ولكن يأبى الوهابية ان يتركوا للاسلام الحنيف اثراً، فبعد ان هدموا العقائد لا بد ان يهدموا الآثار، فهُدم في اكتوبر من عام ١٩٨٧ وحوّل موقفاً للسيارات!

٣. الآبار

ومن الآبار التي هدمت :

أ بئر أريس : وهي بئر تقع على ميلين من المدينة، وهي التي سقط فيها خاتم رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم من يد عثمان بن عفان؛ يقول السمهودي (وهي البئر المعروفة اليوم بقباء من اعذب آبار المدينة) وقد طمسها الوهابية بحجة منع عبادتها من دون الله! وهل فينا من رأى مسلماً او كافراً يعبد الآبار؟!

ب. وبئر غرس : وهي بئر رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم تقع شرقي مسجد قباء بنصف ميل. روى ابن سعد في الطبقات الكبرى (وكان_اي الرسول صلى الله عليه وآله وسلم_ يشرب من بئر غرس بقباء وبرك فيها وقال هي عين من عيون الجنة ..

عن ابي عمر قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وهو جالس على شفير بئر غرس : (رأيت الليلة أني جالس على عين من عيون الجنة) يعني هذه البئر ..

عن سعيد بن رقيش قال سمعت ان ابن مالك يقول جئنا مع رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قباء فانتهى الى بئر غرس وانه ليستقي منها على حمار ثم نقوم عامة النهار مانجد فيها ماء فمضمض رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في الدلو ورده فيها فجاشت بالرواء ..)

لقد دمر الوهابية هذه الآبار بحجة منع الناس من عبادتها، مع انها آبار مباركة، فلماذا يهدم الوهابية آثار الاسلام؟!  

٤. تل الرماة وغار جبل أحد

وهو تل وقف عليه الرماة في غزوة أحد، وله أهمية بالغة في تاريخ الامة العسكري، ولاخذ العبرة والعظة في وجوب الالتزام المطلق باوامر النبي صلى الله عليه وآله وسلم، ولكن يأبى الوهابية الا محو معالم الاسلام فهدموه حتى لم يبق منه الا جزء يسير.

أما غار جبل أحد، الجبل الذي يحبنا ونحبه والذي صعد اليه الرسول الكريم بعد أن كسرت رباعيته في معركة أحد فقد بنى الوهابية على هذا الغار فسدوه لكي لا يبقى له من أثر.

٥. الخندق وسور المدينة المنورة

الخندق معلم حضاري عسكري اسلامي، فيه عبر ومواعظ، يمتد من طرف الحرة الشرقية الى طرف الحرة الغربية من النحية الشمالية، حفره رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بيديه الشريفتين مع اصحابه الاطهار رضوان الله عليهم، ردمه الوهابية وطمسوا معالمه منذ بضع سنوات.

ومن بين الآثار التي هدمها الوهابية سور المدينة المنورة، وقد دمرت أبوابه ومسجد بقربهبا سنة ١٩٨٤ وحوّل مكان المسجد الى موقف للسيارات.

حماية آثار اليهود

في الوقت الذي تخفى فيه آثار الاسلام بالمدينة، يحمي الوهابية آثار اليهود والمنافقين:

أ. فبالنسبة لآثار اليهود فقد وضعت لائحة امام حصن كعب بن الاشرف رأس اليهود تقول (تحذير. منطقة آثار : يحظر التعدي عليها تحت طائلة العقوبات الواردة بنظام الآثار بالمرسوم الملكي رقم و/٢٦ وتاريخ ١٢/٦/١٣٩٢ هـ) !!!

ب. وبالنسبة لآثار المنافقين فقد كان يوجد الى الشمال الشرقي من مسجد قباء وبالقرب منه مسجد الضرار، فهدم الوهابية اصل مسجد قباء من حيث المحراب ولم يعد له أي معلم بينما مد البناء الجديد باتجاه مسجد الضرار ليدخل فيه! وهذا غير جائز شرعاً بعد ان قال الله سبحانه فيه (لا تَقُمْ فيهِ أَبَداً) فهاهم الوهابية يخرجون الناس من قباء الى الضرار، ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.

بأمر من يحدث كل هذا

ختاماً لذلك نسأل : بأمر من يتم هذ التشويه؟!

هذا الدمار يشرف عليه ذرية محمد بن عبد الوهاب (آل الشيخ)، ففي وثيقة رسمية سعودية تحمل رقم ٩٦٩٦/٣م بتاريخ ٢١/٤/١٣٩٦ وقعها الرئيس العام لهيئة الامر بالمعروف الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن حسن آل الشيخ جاء ما يلي (نزع ملكية البستان الواقع بالمدينة المنورة جنوبي البقيع الذي توجد به النخلتان اللتان يقال انهما لسلمان الفارسي، وجعله حديقة عامة،حيث ان موقعه صالح لهذا الغرض، وليتحقق بذلك اخفاء معالم النخلتين) عجيب!!

الرئيس العام لهيئة الامر بالمعروف اصبح مخطط بلديات، يختار الاماكن الصالحة لتكون حدائق عامة ومواقف سيارات! اما اذا اردت ان تعلم _ايها القارئ الكريم_ من امر النخل شيئاً فانها من فسل رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم الذي بارك الله فيه، لذا فآثار النخل كانت باقية اللينة على اثر امها، فقد جاء عند احمد بسند صحيح في حديث سلمان الطويل عن محمود بن لبيد وعبد الله بن عباس رضي الله عنهم جميعاً: (.. ثم شغل سلمان الرق حتى فاته مع رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بدر واحد قال ثم قال لي رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم كاتب يا سلمان فكاتبت صاحبي على ثلاثمائة نخلة احييها له بالفقير وباربعين اوقية فقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم لاصحابه اعينوا اخاكم فاعانوني بالنخل الرجل بثلاثين ودية والرجل بعشرين والرجل بخمس عشرة والرجل بعشر يعي الرجل بقدر ما عنده حتى اجتمعت لي ثلاثمائة ودية فقال لي رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم اذهب يا سلمان ففقر لها فاذا فرغت فاتني اكون انا اضعها بيدي ففقرت لها واعانني اصحابي حتى اذا فرغت منها جئته فاخبرته فخرج رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم معي اليها فجعلنا نقرب له الودي ويضعه رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بيده فوالذي نفس سلمان بيده ما ماتت منها ودية واحدة ..)

كلا يا اخي سلمان! لقد قتلت كلها بأيدي مشايخ الوهابية!

هكذا اخي القارئ يامر آل الشيخ باستئصال نخل زرع اصلها رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم لماذا؟ ! لان مكانها يصلح ان يكون حديقة عامة!!

وهكذا يؤدي الوهابية دورهم التاريخي الذي لن ينساه الدهر، ليصبح وجود المسلمين في المدينة حادثاً قريباً، فلا آثار لهم الا مبان حديثة، ومجلات تباع على ارصفة مواقف السيارات الكثيرة! عناوينها : الموعد وسيدتي وهي وهو .. الخ، وكي اكون منصفاً فهناك ايضاً محلات لبيع الجينز والدخان المعسل! بينما حق اليهود ثابت في يثرب، آثارهم ما تزال عامرة باقية، فلهم ان يطالبوا بها في أي لحظة، فهي من الاثار العالمية التي يجب المحافظة عليها بلائحة (تحذير . منطقة آثار).

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
التحقق اليدوي: * إعادة التحميل
 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم

ما ينشر في صحيفة صدى المهدي عليه السلام لا يعبر بالضرورة عن رأي الصحيفة بل هي آثار الكتّاب والأدباء