الفهرس
لتصفح الصحيفة ب Flsh

لتحميل الصحيفة ك Pdf

العدد: ١٠/ ربيع الأول/١٤٣١ه

المقالات تمهيدنا

القسم القسم: العدد: ١٠/ ربيع الأول/١٤٣١هـ الشخص الكاتب: رئيس التحرير التاريخ التاريخ: ٢٠١٢/١٢/٠٤ المشاهدات المشاهدات: ١٧٦١ التعليقات التعليقات: ٠

تمهيدنا

* يحيي العقلاء الكثير من السنن بدافع تخليدها والاستفادة منها للأجيال اللاحقة, واستحضار القيم المعنوية لتلك السنن لتجسيدها.

* ان إدارة شؤون الكون وتنصيب الأفراد المؤهلين لها حقيقة نزعت إليها النفس البشرية منذ وجدت على هذه البسيطة, دونما حاجة إلى تشريع وإيجاد, وإذا كان ثمة ما يستدعي ذلك فإنما هو موازين الاختيار وضوابط تلبية تلك الحاجة, فإذا ما روعيت تلك الموازين ونصْب الفرد المؤهل لها تحققت للبشرية الحياة الرغيدة والسعادة المنشودة.

* وعلى هذا النمط, ولأجل هذا النزوع جرت سيرة الناس والسنن الإنسانية على اعتبار يوم التنصيب واتخاذ القادة من أعيادها.

* فلا نجد امة أو شعباً تتاح له فرصة الاختيار ويوفق للوقوف خلف قائده المختار, إلا ويتخذ ذلك اليوم عيداً ورمزاً وطنياً أو دينياً أو قومياً.

* ونحن أتباع أهل البيت عليهم السلام ينبغي علينا أن ندأب على ذلك لما في هذا التجسيد من تجذير وتعميق لروح الولاء وعقد الطاعة في يوم تنصيب ولي الله الأعظم عليه السلام واتخاذه من قبل السماء قائداً وإماماً للبشرية لتحقيق الأمنية العالمية في سيادة العدل.

* فإن يوم تنصيب مهدي آل محمد خليفة لله على عباده يوم (٩) ربيع الأول هو العيد العالمي واليوم الاممي.

* وهو اليوم الذي اجتمعت فيه أحلام البشرية واقتربت من التحقق.

* وعلى المحب التواق لهذا الفتح الإلهي, والانقلاب الكوني أن يجدد العهد مع هذا القائد السماوي, وان يتخذ من هذا اليوم عيداً له, ليحصْل بذلك منزلة المنتظرين, ويكون من الممهدين.

* هكذا ينبغي أن يكون انتظارنا وهذا هو تمهدينا.

بقلم رئيس التحرير

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
التحقق اليدوي: *
إعادة التحميل
 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم

ما ينشر في صحيفة صدى المهدي عليه السلام لا يعبر بالضرورة عن رأي الصحيفة بل هي آثار الكتّاب والأدباء